للاعلان

Wed,29 May 2024

عثمان علام

مجرد رأي…تنبؤات حكاوي علام في التغيير الوزاري

مجرد رأي…تنبؤات حكاوي علام في التغيير الوزاري

03:13 pm 07/05/2024

| رئيس التحرير

| 4206


أقرأ أيضا: أدنوك للتوزيع تستهدف توسيع شبكة محطاتها في الإمارات ومصر والسعودية

مجرد رأي…تنبؤات حكاوي علام في التغيير الوزاري


كان لحلقة حكاوي علام عن التغيير الوزاري صدي واسع لما حفلت به من تحليل قوي للأحداث والمؤثرات التي تحيط بعمليه التغيير الوزاري في مصر والتي يترقبها الكثيرين . بلا شك كانت الحلقة ذات شكل جديد متنوع خرج بها عن الاطار المألوف لها وكان تحليله للموقف رائع و رسم صورة كاملة الوضوح لكل مدخلات هذا الموضوع الهام . كان محقاً عندما اشار الي ان التغيير الوزاري ليس كتغيير القميص الذي نرتديه وان الاحداث المحيطه تدفع بشده الي ضروره وجود الاستقرار الامني والاداري في دولاب العمل الحكومي الذي هو قلب الدوله  . 


وها هي تنبؤاته تصدق عندما اشار الي سخونه الجبهة علي الحدود في سيناء وتأثيرها علي توقيت اتخاذ القرار وها نحن بعدها بساعات ان  القوات الاسرائيليه اجتاحت معبر رفح الفلسطيني وتسيطر عليه في تصرف اشار اليه بيان الخارجية المصرية اليوم الي انه يدفع الموقف الي حافه الهاويه . هؤلاء يرقصون علي طبول الحرب وهذا التحرك مقصود به الضغط علي الطرف الاخر في المفاوضات لقبول ما يفرض عليه واحراج الوسيط المصري والقطري في توسطهم و وضعهم امام الامر الواقع . والامر الواقع في تخطيطهم هو السيطره علي المنفذ الرئيسي للمساعدات وربما تدميره بالكامل ضماناً لفرض حصار شديد الوطأة علي المواطنين هناك وكذلك دفع قوي المقاومه للظهور لمحاوله تصفيتهم بما يصل اليهم من معلومات الخيانه من أعراب الجانب الفلسطيني . 


الموقف معقد جداً وربما تندلع شراره الاشتباكات في اي لحظه نتيجة الاستفزازات الاسرائيلية والقوات المصرية تقف علي اهبة الاستعداد ولم يعد في القوس من منزع واذا اندلعت هذه الاشتباكات فستكون العواقب وخيمه ولن يفلت اي منهم من العقاب وستكون الخسائر فادحه فالصبر له حدود . 


وهنا لا يستطيع اي محلل او قارئ للأحداث ان يتجه الي تحديد توقيت للتغيير الوزاري في ظل هذه الاجواء المفعمة برائحة البارود فالاحداث تحتم ان يكون كل الاهتمام منصباً نحو هذا الجزء الساخن من ارض الوطن وهو  بالضبط ما اشارت اليه الحلقة بوضوح عن هذا الموضوع . 


ويبدو ان قراءته للأحداث بعمق جعلته يخلص الي هذا التحليل الذي كان بالفعل هو الحقيقه التي تحدث امامنا الأن. 


كل ما علينا ان نتكاتف بالفعل في مثل هذه الظروف فلا صوت يعلو علي صوت نداء الوطن وضرورة المحافظه علي اراضيه وحدوده فالشأن الداخلي نحن ادري به ونستطيع ان نكمل المسيره بدون الدخول في دوامة تغيير الاشخاص والمسئولين التي ستكون فاصلاً مزعجاً و مربكاً لو حدث  في مثل هذه الايام العصيبة . 


وحسناً فعلت قبائل سيناء في اعلان اتحادها ووقوفها بجانب الدوله والجيش في رسالة واضحة ومعبرة جداً لهؤلاء الذين يعيثون فساداً علي الحدود من قوات وعربان . تحركات سليمه ومدروسه وتحليلات دقيقة تقف بجانب التوجه الوطني الصلب . و مطلوب من الجميع المساندة بأي طريقه يراها في حياته حتي يظل الوطن في حاله استقرار . 


شكراً لحكاوي علام و للزميل عثمان علام علي جهده و وقوفه مع توجهات الحكمة والعقلانية ونطالبه بالمزيد من نلك التحليلات الهادفه وادعو الجميع ان يطالع قناته في ثوبها الجديد التي اري انها تمثل اضافه ايجابيه للعمل الاعلامي الهادف والمنوط به توضيح الحقائق وما وراء الاحداث . والسلام ،، 

لمتابعة الحلقة 

https://fb.watch/rV-xMQ1jyi/?mibextid=v7YzmG

#سقراط

أقرأ أيضا: موانئ أبوظبي توقع مذكرة تفاهم لدراسة مشروع للميثانول الأخضر في مصر

التعليقات

أستطلاع الرأي

هل تؤيد ضم الشركات متشابهة النشاط الواحد ؟