للاعلان

Thu,29 Feb 2024

عثمان علام

الجيولوجية سارة تحكي قصة نجاحها وتكريمها من الخارجية الأمريكية

الجيولوجية سارة تحكي قصة نجاحها وتكريمها من الخارجية الأمريكية

06:33 am 18/03/2023

| شخصيات

| 2116


أقرأ أيضا: زفاف نجل محمود الشابوري مساعد رئيس شركة إيبروم

الجيولوجية سارة تحكي قصة نجاحها وتكريمها من الخارجية الأمريكية 

 

بدعوة من وزارة الخارجية الأمريكية، حضرت الجيولوجية سارة فخري حفل غداء مقام على شرف وزير الخارجية الأمريكي "أنتوني بلينكن" الوزارة بالعاصمة واشنطن، لتحكي قصة نجاحها هناك. 

تم إختيار سارة فخري ضمن ١٠٠ سيدة رائدة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والممثلات لـ٢١ دولة من قارتي آسيا وأفريقيا لعام ٢٠٢٣ لبرنامج "سيدات التكنولوجيا" التابع لوزاة الخارجية الأمريكية 

تخرجت عام ٢٠١٣ من كلية العلوم قسم جيولوجيا بجامعة حلوان، وبسبب تفوقها الدراسي وشغفها لمجال الجيولوجيا؛ أصبحت سارة من أوائل الدفعة وفازت بمنحة برنامج الأمل للمتفوقين عام ٢٠١٤ والذي أتاح لها فرصة العمل كجيولوجية بقطاع البترول بعد اجتيازها لجميع الاختبارات بدون أي واسطة أو محسوبية.

بدأت ساره فخري العمل كجيولوجية بشركة ترايدنت للبترول، وحاليًا كمساعد رئيس الاستكشاف بالشركة ونائب مدير الاستكشاف بشركة مجاويش للبترول، مما جعلها أصغر من يشغل مثل هذه المناصب والتي تتطلب خبرة لا تقل عن ١٥ عامًا.


ساره واحدة من أوائل الجيولوجيات اللواتي يعملن بمواقع حفر النفط في مصر، ارتدت الأفارول والخوذة لتنفيذ الأعمال بالموقع، وأظهرت أداءًا رائعًا يوازي زملائها من الرجال في تحمل مشقة العمل الميداني، حيث تحملت الابتعاد عن العائلة والأصدقاء لفترات قد تصل إلى ثلاثة أسابيع، وعملت أحيانًا أكثر من ٤٨ ساعة متتالية ليلاً ونهارًا مقيمة بعربة صفيح (كارفان) وسط العوامل القاسية المصاحبة للعمل بالصحراء.

شاركت كمتحدثة ومحاضرة في العديد من الجامعات المصرية لمساعدة الطلبة، كما حلت ضيفة بعدة برامج تلفزيونية، وكتبت عنها الصحف الوطنية والمنصات الرقمية. فاعتبرتها الفتيات في مصر رمزًا ملهمًا وقدوة لهن ليتتبعن خطاها.

أقرأ أيضا: توقيع 7 اتفاقيات هيدروجين أخضر وطاقة متجددة باستثمارات تتجاوز 40 مليار دولار

التعليقات

أستطلاع الرأي

هل تؤيد ضم الشركات متشابهة النشاط الواحد ؟